foughala

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


foughala

اهلا بكم في منتدى الجزائريين ونحن نرحب بسكان الصحراء
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الى كل من يريد ان يترك بصمة في هذا المنتدى ان يشاركنا في اثرائه بمختلف المواضيع وله منا جزيل الشكر والعرفان هيئة المنتدى                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                   

مرحبا بكم في احلى منتدى نتمنى ان تجدوا ماتريدونه                      مدير المنتدى

اعلان : لكل الاعضاء  لقد تم صنع شعار لمنتدانا يجب استعماله في كل المواضيع  ارجوا التقيد بالقانون http://foughala-star.7olm.org/montada-f37/topic-t1867.htm#2710

شاطر | 
 

 فن المقالـــة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hchelahi



عدد المساهمات : 1368
نقاط : 3862
التميز : 52
تاريخ التسجيل : 26/07/2009
العمر : 57
الموقع : بسكرة

مُساهمةموضوع: فن المقالـــة   الجمعة سبتمبر 18, 2009 5:05 pm


تعريف المقالة:



هي قطعة نثرية متوسطة الطول يعالج فيها كاتبها من وجهة نظره موضوعاً علمياً أو أدبياً أو سياسياً .... إلخ ....( ويفضل أن تكون مشوّقة ومعبّرة عن شخصية كاتبها وخبراته) .



عناصر المقالة: ( المادة – الأسلوب – الخطّة )

1- المادة: هي الحقائق والمعلومات التي يقدّمها الكاتب للقارئ.

- مثال: المعلومات التي قدّمها أحمد زكي عن الخشب ( صفاته – خصائصه – أنواعه )



- ومن شروط المادة الجيدة في المقالة : ( الصحة – الصدق – الغزارة – الجدة ) .



2- الأسلوب : وهو طريقة التعبير وإيراد الافكار وتنسيقها وعرضها بوضوح , وتسلسل منطقي مقنع ومريح .

- ويجب أن يتصف الأسلوب : ( بالسهولة – والوضوح – والبعد عن التكلف ) .



3- الخطّة: وتقوم على ( المقدمة – والعرض – والخاتمة )وهي المعالم الأساسية للمنهج العقلي في كتابة المقالة .

- وتظهر في المقالة العلمية والموضوعية أكثر من ظهورها في المقالة الأدبية الذاتية.



أ‌- المقدمة :

وهي بداية المقالة – تمهد للموضوع وتنبئ به , يقدم فيها الكاتب مسلمات وبديهيات تتصل بالموضوع , ويجب أن تكون موجزة , محكمة.



ب‌- العرض :

وهو جوهر المقالة وصلب الموضوع – يضم آراء الكاتب وأفكاره وبراهينه وشواهده.

ويجب ان يتصف بحسن التسلسل وبراعة الترتيب ولطف الانتقال والإفضاء إلى الخاتمة.



ج- الخاتمة:



وهي تلخيص موجز لما سبق . وتأكيد له , تذكر به وتثبته في الذهن , ولاجديد فيها .



[b]أولاً: أنواع المقالة نتيجة لموقف الكاتب من الموضوع:


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أ‌- المقالة الذاتية: وهي التي تعبر عن شخصية الكاتب وتصدر عن وجدانه وعاطفته, وتنقل تحاسيسه ومشاعره.
مثال : ( مقالة الربيع – للرافعي ) – و( مقالة أيها الليل – لجبران )



ب‌- المقالة الموضوعية : وفيها يبتعد الكاتب عن شخصيته , وعواطفه ويغدو حيادياً ونظرته متجرّدة موضوعية , والمقالة العلمية من هذا النوع
مثال : ( مقالة الخشب – لأحمد زكي )



ج- المقالة الذاتية الموضوعية: وفيها يأخذ الكاتب قسطاً من الموضوعية والفكر , وشيئاً من العاطفة والخيال, فهي تجمع بين الذاتية والموضوعية.

مثال: ( مقالة الطفولة المعذّبة – للزيات )



أنواع المقالة من حيث الأسلوب :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أ‌- المقالة العلمية : وهي مقالة موضوعية أسلوبها علمي , يهدف لخدمة المعرفة والاهتمام بالفكرة دون الصورة
ألفاظها دقيقة وعباراتها سهلة واضحة دون زينة, وهي تستند للعقل والمنطق مثل ( مقالة الخشب – لأحمد زكي )


ب‌- المقالة الأدبية : وفيها يهتم الكاتب بجمال الأسلوب وأناقة العبارة والألفاظ, وتظهر فيها المشاعر والصور الموحية مثل ( الربيع – للرافعي ) – و( أيها الليل – لجبران ).

ثالثاً: أنواع المقالة من حيث الموضوع الذي يختاره الكاتب :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

( سياسية – اجتماعية – تاريخية – مقالة بحث علمي .... إلخ .....)



خصائص المقالة الناجحة:


1 وحدة الفكرة
2- اعتدال الحجم
3 البساطة في تناول الفكرة بدون تصنع
4- بروز العنصر الذاتي في تصوير المواقف والتجارب


5- سماحة النظرة الذاتية , وغلبة خفة الظل لم يعرف أدبنا العربي القديم فن المقالة فهي ذات منشأ غربي , لكنه عرف فناً يشبهها هو ( فن الرسالة ) . وهي تعالج موضوعاً مخصوصاً كالكتاب , ولكنها لاتصل إلى حجمه.
]الموضوعات التي عالجتها الرسائل :
عالجت الرسائل مختلف الموضوعات الأدبية والفلسفية والسياسية والفكاهية ومنها :
رسالة عبدالحميد الكاتب في الشطرنج .
رسالة التربيع والتدوير للجاحظ وهي رسالة أدبية فكاهية . رسالة الصحابة لابن المقفع وهي رسالة سياسية .
كتاب الامتاع والمؤانسة لأبي حيان التوحيدي وهو مجموعة رسائل في اللغة والنحو والفلسفة.- رسائل إخوان الصفا وهي رسائل فلسفية .-رسالة الحصبة والجدري للرازي وهي رسالة طبية.
جوانب التشابه والاختلاف بين الرسالة والمقالة :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 التشابه : ـــــــــــــــــــــــــ
تشبه الرسائل المقالة الحديثة في أنها تتناول موضوعا محدّداً من وجهة نظر الكاتب , وتستوعب في موضوعها ماتستوعبه المقالة من مسائل العلم والأدب والفكر .
2-] الاختلاف :ــــــــــــــــــــــــــ
الرسالة قد تطول وتمتد ..... والمقالة لاتطول ليس للرسالة خطة محددة.... وللمقالة خطة تتألف من مقدمة وعرض وخاتمة.- أسلوب الرسالة رصين مجوّد ....وأسلوب المقالة سهل العبارة , سلس التركيب

أثر المقالة في التثقيف والوعي
للأدبي فقط


عرض الأدباء أفكارهم في مختلف جوانب الحياة , ومع تفتح الوعي في بداية عصر النهضة اهتمت المقالة بالتوعية والإنهاض وحث الهمم وتنوير الجماهير كمقالات الأفغاني ومحمد عبده والريحاني والحصري

وكانت تأثيراتها كما يلي :

1- عرّفت الجماهير بواقعها المؤلم وزادت وعيها وتطلعها لتحقيق آمالها.
2- عملت على تكوين رأي عام عمّق الانتماء القومي للجماهير
3- سلحت الجماهير بالثقافة العلمية والأدبية , وعرّفت الجماهير على آخر منجزات العلم والفكر
4- عرّفت الجماهير بمشكلاتها الاجتماعية والحياتية , فوعت أسبابها وتطلّعت لالتماس حلول لها .
5- ساهمت في صوغ لغة معاصرة سهلة بعيدة عن التكلف


- وهكذا زاد عدد القراء وأتيح للجماهير بهذه اللغة أن تنتفع بنتاج رجال العلم والفكر .
تحليل مقالة الخشب لأحمد زكي
(نموذج على المقالة الموضوعية العلمية)


تحليل النص:



المادة: مادة هذه المقالة علمية تناولت الخشب فعرضت الحقائق والمعارف المتصلة بتعريف الخشب وأهميته وصفاته وانواعه وطريقة صناعته والانتفاع به.



صفات المادة: المعلومات كانت : صحيحة – صادقة – غزيرة – بعضها جديد – تغني عقل القارئ.



الخطة: )مقدمة وعرض وخاتمة)



1- المقدمة: وفيها تعريف الخشب وأهم صفاته , وكانت قصيرة موجزة مكثفة تثير اهتمام القارئ


2- العرض: أشار إلى أصل الخشب ( الشجر وليس النبات ) ومكوناته, وصفاته وأنواعه بالإضافة إلى الشرح والتفصيل وضرب الأمثلة والشواهد .
وهو عرض ناجح – تسلسله حسن – وترتيبه جيد – والانتقال فيه من فكرة إلى فكرة أخرى مناسب.

3-[ الخاتمة : ختمت المقالة وذكّرت بما فيها .
وقد عدّد فيها بعض الصناعات التي تعتمد الخشب كمادة لها .

الأسلوب :

كان هادئاً رصيناً سهلاً

استعمل المفردات بدقة , بدون مجاز أو استعارة

التراكيب واضحة تصل إلى المعنى بطريقة مباشرة دون تصنع أو زخرفة
لاترادف ولا تكرار في العبارات , وهي موجزة والجمل خبرية .
تحليل مقالة الربيع – للرافعي
(نموذج على المقالة الذاتية الأدبية)


تحليل النص :



المادة : مادة المقالة أدبية ذاتية تدور حول الطبيعة التي تبهج النفوس والعيون وتدعو إلى التأمل ... وخاصة في الربيع .



الخطة : ( مقدمة وعرض وخاتمة )
لم تظهر هذه العناصر بشكل واضح ... فمقالتنا أدبية ذاتية تنطلق من موقف تأملي ذاتي , أملاه على الكاتب ما أثاره مشهد الربيع من العواطف وما أوحى به من الأفكار البهيجة .
بدأت المقدمة بخروج الكاتب ليشهد الطبيعة في الربيع فهي معشوق جميل يظهر أمام عاشقه بأبهى الحلل وكانت موجزة , فلم تطغ على العرض.
والعرض موجود باسترسال وعفوية .ز ونستطيع أن نقدم مشهدا ونؤخر مشهداً دون أن يتأثر العرض .


الأسلوب :

قدم الكاتب للربيع صوراً نفسية تشفّ عن آرائه وانفعالاته ومنها:

الأزهار ألفاظ غزل.
الربيع مهرجان للألوان والعواطف
الشباب تبدو له الأرض شابة حسناء


وجاءت الأفكار والعواطف مغشّاة برداء الانفعالات من حبّ وإعجاب وضمن صور فنية جميلة , والصور بعضها حسي وبعضها معنوي .



الألفاظ: مناسبة للموضوع – موحية – ملونة بألوان الربيع ( حبّ – أزهار – ألوان ....)



التراكيب : متماسكة – قوية – واضحة – سهلة – لاغموض فيها ولا تكرار .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فن المقالـــة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
foughala :: علوم وثقافة :: لغة الضاد-
انتقل الى: